أهل السنة والجماعة

موقع أهل السنة والجماعة ومذاهبهم الفقهية والعقائدية والرد على من خالفهم

  نرحب بكم بمنتدى أهل السنة والجماعة ، نرجو منكم الإنضمام إلى هذا المنتدى المبارك ، هدفنا من هذا المنتدى النصيحة لأنفسنا ولغيرنا ولسائر المسلمين وغير المسلمين بالحكمة والموعظة الحسنة ، الدين النصيحة لله ورسوله وأئمة المسلمين وعامتهم .

    أحاديث في فضل سيدتنا فاطمة الزهراء عليها السلام

    شاطر
    avatar
    خادم السنة
    Admin

    عدد المساهمات : 163
    تاريخ التسجيل : 01/08/2009

    أحاديث في فضل سيدتنا فاطمة الزهراء عليها السلام

    مُساهمة  خادم السنة في الثلاثاء ديسمبر 28, 2010 12:42 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    فضائلها


    الحديث الأول


    مكانتها
    عن المسور بن مخرمة رضي الله عنه، أنه عليه الصلاة والسلام قال: (فاطمة بضعة منى أي جزء مني فمن أغضبها فقد أغضبني).
    رواه البخاري في الصحيح الحكم فيمن يسبها: قال السهيلي: إن من سبها فقد كفر، ويشهد له أن أبا كبابة حين ربط نفسه وحلف أن لا يحله إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم وجاءت فاطمة لتحله فأبى من أجل قسمه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إنما فاطمة بضعة مني) وفيه نظر.
    وقال بعضهم: إن كل من وقع منهم في حق فاطمة شيء فتأذت به، فالنبي صلى الله عليه وسلم يتأذى به، ولا شيء أعظم من إدخال الأذى عليها من قبل ولدها، وهذا عرف بالاستقراء.. معالجة من تعاطى ذلك بالعقوبة في الدنيا ولعذاب الآخرة أشد.

    الحديث الثاني

    هي بضعة من رسول الله
    صلى الله عليه وسلم
    عنه - أيضا - أنه صلى الله عليه وسلم قال: (فاطمة بضعة مني يقبضني ما يقبضها، ويسطني ما ببسطها، وإن الأنساب تنقطع يوم القيامة غير نسبي).
    رواه الإمام أحمد والحاكم

    الحديث الثالث

    هي شجنة منه
    عنه - أيضا - عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنما فاطمة شجنة مني يبسطني ما يبسطها ويقبضني ما يقبضها).
    رواه الحاكم والطبراني

    الحديث الرابع

    يؤذي النبي ما يؤذيها
    عن أبي حنظلة - مرسلا - أنه عليه الصلاة والسلام قال: (إنما فاطمة بضعة مني - أي قطعة لحم - فمن أذاها فقد أذاني).
    رواه الحاكم

    الحديث الخامس

    يغضب النبي ما يغضبها
    عن عبد الله بن الزبير قال: قال صلى الله عليه وسلم: (إنما فاطمة بضعة مني يؤذيني ما أذاها ويغضبني ما يغضبها).
    رواه أحمد والترمذي والحاكم والطبراني بأسانيد صحيحة

    الحديث السادس

    أحصنت فرجها
    عن ابن مسعود عنه عليه الصلاة والسلام: (إن فاطمة أحصنت فرجها، وإن الله أدخلها بإحصان فرجها وذريتها الجنة).
    رواه الطبراني في الكبير بإسناد فيه ضعف

    الحديث السابع

    حرمها الله وذريتها على النار
    عنه - أيضا - (أن فاطمة حصنت فرجها فحرمها الله وذريتها على النار).
    رواه الحاكم وأبو يعلى والطبراني بإسناد ضعيف لكن عضده في رواية البزار له بنحو. وبه صار حسنا.
    والمراد بالنار نار جهنم؛ فإما هي وابناها فالمراد في حقهم التحريم المطلق.
    أما الحديث، فهو محمول على أولادها فقط، وبه فسره أحد رواية (أبو كريب) وعلى بن موسى الرضى: ذكروا أن زيد بن موسى الكاظم خرج على المأمون فظفر به فبعث به لأخيه على الرضى، فوبخه الرضى وقال له: يا زيد، ما أنت قائل لرسول الله إذا سفكت الدماء، وأخفت السبل، وأخذت المال من غير حله؟! غرك أنه قال: (إن فاطمة أحصنت فرجها فحرمها الله وذريتها على النار)؟! إنما هذا لما خرج من بطنها فقط.
    وأخرج أبو نعيم والخطيب عن محمد بن يزيد قال: كنت ببغداد فقال: هل لك فيمن يدخلك إلى على بن علي بن الرضى؟ قلت نعم، فأدخلني فسلمنا عليه وجلسنا، فقلت له حديثا: (إن فاطمة أحصنت فرجها..) إلخ عام أو خاص؟ فقال: بل خاص بالحسن والحسين.

    الحديث الثامن

    الله غير معذبها ولا ولدها

    عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة: (إن الله تعالى غير معذبك ولا ولدك يعنى الحسن والحسين بالنار).
    رواه الطبراني بناء المصطفى صلى الله عليه وسلم عليها وتحذيره من إيذائها وبغضها والأذى لها!!

    الحديث التاسع

    رعاية مشاعرها
    عن المِسوَر بن مَخرَمَةَ قال: إن عليا خطب بنت أبي جهل فقال المصطفى صلى الله عليه وسلم: (إن فاطمة بضعة منى وأنا أتخوف أن تفتن في دينها، وإني لست أحرم حلالا، ولا أحل حراما، لكن الله، لا تجتمع بنت رسول الله. وبنت عدو الله عند رجل واحد أبدا).
    رواه أحمد والشيخان وأبو داود وابن ماجه

    الحديث العاشر
    عظم مكانتها
    عن عمر بن الخطاب عنه عليه الصلاة والسلام: (إن فاطمة وعليا والحسن والحسين في حظيرة القدس في قبة بيضاء سقفها عرش الرحمن).
    رواه ابن عساكر بإسناد ضعيف جدا، بل قيل بوضعه
    الحديث الحادي عشر

    الحفاظ عليها
    عن المسور بن مخرمة قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول وهو على المنبرSmile إن بني هاشم بن المغيرة استأذنوني أن ينكحوا ابنتهم على بن أبي طالب فلا اذن لهم ثم لا آذن لهم ثم لا آذن لهم إلا أن يريد ابن أبي طالب أن يطلق ابنتي وينكح ابنتهم، وإني لست أحرم حلالا، ولا أحلل حراما. ولكن الله لا تجتمع بنت رسول وبنت عدو الله أبدا).
    رواه الشيخان زاد في رواية: (فإنما فاطمة بضعة مني يرييني ما رابها، ويؤذيني ما أذاها).

    الحديث الثاني عشر

    الحرص على فعل ما يرضيها
    عن سرير بن عقلة قال: خطب علي بنت أبي جهل، فاستشار رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: عن حسبها تسألني؟ قال: لا، ولكن أتأمرني بها؟ قال: لا، فاطمة بعضة مني ولا أحسب إلا أنها تحزن أو تجزع! فقال علي: لا آتي بما تكرهه.

    الحديث الثالث عشر
    ما كان لأحد أن يؤذى رسول الله صلى الله عليه وسلم
    عن أسماء بنت عميس قالت: خطبني على فبلغ ذلك فاطمة، فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالت: إن أسماء متزوجة عليا.
    قال: ما كان لها أن تؤذى الله ورسوله.
    رواه الطبراني

    الحديث الرابع عشر

    توفير الهدوء النفسي لها
    عن ابن عباس أن عليا خطب بنت أبي جهل، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (إن كنت تزوجتها فرد علينا ابنتنا. والله لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله تحت رجل).
    وراه الطبراني في معاجيمه

    الحديث الخامس عشر
    رضي الله لرضاها وغضبه لغضبها
    عن علي - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لفاطمة: (إن الله يرضى لرضاك ويغضب لغضبك).
    رواه الطبراني بإسناد حسن تعليمه إياها وتأديبه وتهذيبه لها

    الحديث السادس عشر
    سيدة نساء المؤمنين يوم القيامة
    عن فاطمة الزهراء قالت: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا فاطمة، أما ترضين أن تأتي يوم القيامة سيدة نساء المؤمنين).
    رواه الديلمي

    الحديث السابع عشر
    استجابتها لله ورسوله
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال عليه الصلاة والسلام: (يا فاطمة: اشترى من الله ولو بشق تمرة) رواه الديلمي أيضا

    الحديث الثامن عشر

    صبرنا على مرارة الدنيا
    عن جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا فاطمة اصبري على مرارة الدنيا).
    رواه ابن لال في المكارم
    اختصاصه بها واهتمامه بشأنها وتوجيهه لها

    الحديث التاسع عشر

    حسن اختيار الزوج لها
    عن عكرمة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا فاطمة، إني ما أليت أن أنكحتك خير أهلي).
    رواه ابن سعد عنه مرسلا

    الحديث العشرون

    متابعتها بالتوجيه النبي الكريم
    عن أبي هريرة رضي الله عنه. عنه عليه الصلاة والسلام. أنه قال: (يا فاطمة، ما لي لا أسمعك بالغداة والعشي تقولين: يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين).
    رواه الخطيب

    الحديث الحادي والعشرون

    دعوتها إلى تحمل المسئولية
    عن أبي هريرة عنه عليه الصلاة والسلام قال: (يا فاطمة بنت محمد، اشترى نفسك من النار، فإني لا أملك لك من الله شيئا).
    رواه البيهقي

    الحديث الثاني والعشرون

    الثناء على زوجها
    عن ابن مسعود قال: (أصابت فاطمة صبيحة العرس رعدة، فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا فاطمة، زوجك سيد في الدنيا، وإنه في الآخرة لمن الصالحين).

    الحديث الثالث والعشرون

    الحرص على تعلقها بربها والالتجاء إليه
    عن أنس عنه عليه الصلاة والسلام: يا فاطمة، ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك به أن تقولي: (يا حي يا قيوم برحمتك استغيث، فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله).

    الحديث الرابع والعشرون

    حسن لقاء الرسول صلى الله عليه وسلم لها
    عن أم سلمة قالت: بينا رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي إذ قال الخادم: (إن عليا وفاطمة بالباب فقال: قومى فتحى عن أهل بيتي، فدخل علي وفاطمة ومعهما الحسن والحسين، فأخذ الصبيين فوضعهما في حجره، واعتنق عليا بإحدى يديه، وفاطمة بالأخرى فقبل فاطمة، وقبل عليا).
    رواه أحمد وغيره

    الخامس والعشرون

    رعايته لأبنائها
    عن زينب بنت أم سلمة أن المصطفى دخل عليه الحسن والحسين وفاطمة، فجعل الحسن من شق والحسين من شق، وجعل فاطمة في حجره، وقال: رحمة الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد).
    رواه الطبراني وغيره

    الحديث السابع والعشرون

    ولد فاطمة ومكانتهم
    فاطمة الزهراء قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كل بني لآدم ينتمون إلى عصبة إلا ولد فاطمة، فأنا وليهم، وأنا عصبتهم).
    رواه الطبراني وأبو يعلى

    الحديث الثامن والعشرون

    من أحب آل البيت فهو معهم
    عن على عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: (أنا وفاطمة على مجتمعون، ومن أحبنا يوم القيامة نأكل ونشرب حتى يفرق بين العباد، فبلغ ذلك رجلا من الناس، فقال: كيف بالعرض والحساب؟ ، فقال: كيف بصاحب سِرّحينَ أدخل الجنة من ساعته).
    رواه الطبراني وفي إسناده من لا يعرف

    الحديث التاسع والعشرون

    مسئوليتها عن نفسها
    عن حذيفة عنه عليه الصلاة والسلام قال: (يا فاطمة بنت رسول الله أعملي لله خيرا فإني لا أغني عنك من الله شيئا يوم القيامة).
    رواه البزار
    تنويهه صلى الله عليه وسلم بذكرها

    الحديث الثلاثون

    سيدة نساء العالمين وسيدة نساء المؤمنين
    عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يا فاطمة، أما ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين، وسيدة نساء المؤمنين).
    رواه الحاكم

    الحديث الحادي والثلاثون

    إغضاء الجميع عند مرورها يوم القيامة
    عن علي - مرفوعا - (إذا كان يوم القيامة نادى مناد من وراء الحجب: يا أهل الجمع، غضوا أبصاركم عن فاطمة بنت محمد حتى تمر!).
    رواه الحاكم وتمام وغيرهما

    الحديث الثاني والثلاثون

    عظم مكانتها عند ربها
    عن أبي هريرة - مرفوعا - إذا كان يوم القيمة نادى مناد من بطنان العرش: (أيها الناس غضوا أبصاركم حتى تجوز فاطمة إلى الجنة).
    رواه أبو بكر الشافعي

    الحديث الثالث والثلاثون

    موكبها حين تمر على الصراط
    عن أبي أيوب الأنصاري - مرفوعا - إذا كان يوم القيامة نادى مناد من بطنان العرش:
    يا أهل الجمع نكسوا رؤوسكم، وغضوا أبصاركم حتى تمر فاطمة بنت محمد على الصراط، فتمر مع سبعين ألف جارية من الحور العين كمر البرق.
    رواه أبو بكر الشافعي أيضا

    الحديث الرابع والثلاثون

    كيف تمر على الصراط؟
    عن عائشة - مرفوعا - (إذا كان يوم القيامة نادى مناد، معشر الخلائق، طأطئوا رؤوسكم حتى تجوز فاطمة بنت محمد، فتمر عليها ريطتان خضراوان).
    رواه الطبراني والحاكم وأبو نعيم

    الحديث الخامس والثلاثون

    أول من يدخل الجنة
    عن علي قال: (أخبرني رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أول من يدخل الجنة أنا وفاطمة) رواه ابن سعد

    الحديث السادس والثلاثون

    أفضل نساء أهل الجنة
    عن ابن عباس - مرفوعا - أفضل نساء أهل الجنة خديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد، ومريم بنت عمران، وآسية بنت مزاحم.
    رواه أحمد والترمذي بإسناد صحيح قال الحافظ ابن حجر: هذا نص صريح قاطع للنزاع في تفضيل خديجة على عائشة لا يحتمل التأويل.

    الحديث السابع والثلاثون

    تبادل المودة والحنان بينها وبين أبيها
    عن أبي ثعلبة الحسيني قال: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قدم من سفر بدأ بالمسجد فصلى ركعتين ثم ثنى بفاطمة، ثم يأتي أزواجه.
    فقدم من سفر فصلى ركعتين، ثم أتى فاطمة، فتلقته على باب القبة، فجعلت تلتهم فاه، وعينيه، وتبكى. قال: ما يبكيك؟ قالت: أراك شعثا، أيضا قد اخلولقت ثيابك!! فقال لها: لا تبكي فإن الله عز وجل بعث أباك بأمر لا يبقى على ظهر الأرض نبت ولا مدر ولا حجر، ولا وبر، ولا شعر إلا أدخل الله به عزا وذلا).
    رواه الطبراني وأبو نعيم

    الحديث الثامن والثلاثون

    عظم مكانتها عند أبيها
    عن ثوبان: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سافر آخر عهده إتيان فاطمة، وأول من يدخل عليه إذا قدم فاطمة).
    رواه أحمد والبيهقي

    الحديث التاسع والثلاثون

    أين هي من الميزان؟
    (عن ابن عباس عنه عليه الصلاة والسلام أنه قال: أنا ميزان العلم، وعلى كفتاه، والحسن والحسين خيوطه والأئمة من أمتى عموده، وفاطمة علاقته توزن فيه أعمال المحبين لنا، والمبغضين لنا).
    رواه الديلمي

    الحديث الأربعون

    اسمها على باب الجنة
    عن ابن عباس عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (ليلة عرج بن إلى السماء رأيت مكتوبا على باب الجنة بالذهب: (لا إله إلا الله محمد رسول الله، علىٌّ حبيب الله.
    الحسن والحسين صفوة الله. فاطمة أمة الله).
    رواه الديلمي - وحكم بعضهم بوضعه.

    الحديث الحادي والأربعون

    الكلمات التي تلقاها آدم
    (عن ابن عباس قال: سألت المصطفى عن الكلمات التي تلقاها آدم من ربه فتاب عليه فقال: سأل بحق محمد، وعلي، وفاطمة، والحسن، والحسين).

    الحديث الثاني والأربعون

    سيدة نساء عالمها
    عن عمران بن حصين أن نبي الله صلى الله عليه وسلم عاد فاطمة وهي مريضة فقال لها: كيف عيناك يا بنية؟ أما ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين، قالت: فأين مريم بنت عمران؟ قال: تلك سيدة نساء عالمها، وأنت سيدة نساء عالمك، والله لقد زوجك سيدا في الدنيا والآخرة.
    رواه الحاكم عن عائشة

    الحديث الثالث والأربعون
    خير نسائها
    عن علي - رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (خير نسائها مريم، وخير نسائها فاطمة).
    رواه الترمذي

    الحديث الرابع والأربعون
    خير نساء عالمها
    عن عروة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مريم خير نساء عالمها، وفاطمة خير نساء عالمها).
    رواه الحارث بن أسامة

    الحديث الخامس والأربعون

    سيدة نساء أهل الجنة
    عن أبي سعيد قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: فاطمة سيدة نساء أهل الجنة إلا ما كان من مريم بنت عمران.
    رواه أبو نعيم

    الحدث السادس والأربعون

    سيدات أهل الجنة بعد مريم
    عن ابن عباس - رضي الله عنه - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (سيدات أهل الجنة بعد مريم بنت عمران فاطمة وخديجة ثم بنت مزاحم).
    رواه الطبراني في الكبير والأوسط بسند رجاله رجال الصحيح

    الحديث السابع والأربعون

    سيدة نساء المؤمنين
    عن عائشة قالت: اجتمعت نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاءت فاطمة تمشى وما تخطىء مشيتها مشية أبيها. فقال: مرحبا يا بنتي، فأقعدها عن يمينه فسارها بشيء فبكت، ثم سارها فضحكت، فقلت له أخبريني بما سارك.
    قالت: ما كنت لأفشى عليه سرا فلما توفى قلت لها: أسألك بما لي عليك من الحق، لما أخبرتني بما سارك. قالت: أما الآن فنعم. سارني قال: إن جبريل يعارضني بالقرآن في كل سنة مرة، وإنه عارضني العام مرتين، ولا أرى ذلك إلا اقتراب أجلي؛ فاتقى الله واصبري، فنعم السلف أنالك؛ فبكيت.
    ثم سارني وقال: (أما ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين فضحكت).
    رواه الشيخان

    الحديث الثامن والأربعون

    عن أم سلمة قالت: (دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة عام الفتح فناجاها فبكت، ثم حدثنا فضحكت، فلما توفى سألتها، قالت: أخبرني أنه يموت فبكيت، ثم أخبرني أني سيدة نساء أهل الجنة إلا مريم بنت عمران فضحكت).

    الحديث التاسع والأربعون
    أول بيته لحوقا به
    عن عائشة - رضي الله عنها - حدثتني فاطمة قالت: أسر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن جبريل كان يعارضني بالقرآن في كل سنة مرة، وأنه عارضني العام مرتين، ولا أراه إلا قد حضر أجلي، وإنك أول بيتي لحوقا بن ونعم السلف أنالك! قالت: فبكيت. قال: ألا ترضين أن تكوني سيدة نساء هذه الأمة أو نساء المؤمنين؟! فضحكت! رواه الشعبي عن مسروق

    الحديث الخمسون

    أشدهم شبها برسول الله
    صلى الله عليه وسلم
    عن عائشة رضي الله عنها قالت: (ما رأيت أحد أشبه كلاما وحديثا برسول الله صلى الله عليه وسلم من فاطمة، كانت إذا دخلت قام إليها فقبلها، ورحب بها، وأخذ بيديها وأجلسها في مجلسه، وكانت هي إذا دخل عليها قامت إليه فقبلته، وأخذت بيده، وأجلسته مكانها. فدخلت عليه في مرضه الذي توفى فيه فأسر إليها فبكت ثم أسر إليها فضحكت، فقلت: كنت أحسب لهذه المرأة فضلا على النساء فإذا هي امرأة منهن. بينما هي تبكي إذ هي تضحك.
    فلما توفى رسول الله صلى الله عليه وسلم سألتها عن ذلك قالت: أسر لي أنه ميت فبكيت، ثم أسر لي أني أول أهله لحوقا به فضحكت).
    رواه ابن حبان ولا تنافي بين هذا الحديث وما قبله من الأخبار.
    فلعل تعدد صدور ذلك منه لها وبكاؤها وضحكها لم يكن لمجموع الخبرين، وإلا لما استقل به أحدهما كما استقل به حديث عائشة، فهو دليل على أنه لموته فقط لا لكل واحد منهما، وإلا لما ضحكت للثاني.



      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أبريل 22, 2018 11:07 am